"رايتس ووتش": القانون رقم 10 بمثابة الإخلاء القسري - It's Over 9000!

"رايتس ووتش": القانون رقم 10 بمثابة الإخلاء القسري

بلدي نيوز 
حذرت منظمة "هيومن رايتس ووتش" الحقوقية من تداعيات تطبيق نظام الأسد القانون رقم 10 الخاص بالتنظيم العمراني، على أملاك المواطنين السوريين.
واعتبرت المنظمة في بيان لها أن القانون يؤثر على حقوق الملكية ولا يقدم الإجراءات الكافية للمحاكمة أو التعويض، ويصل إلى حد "الإخلاء القسري" بحق المالكين ويصادر أملاك أولئك الذين لا يمتلكون وثائق ملكية رسمية.
وأكدت المنظمة أن فترة الـ30 يوما الممنوحة للملاك في القانون غير كافية، للطعن في حكم الإخلاء أو إيقافه، مشيرة إلى أن القانون "يشكل عقبة كبيرة أمام عودة النازحين".
وكان رأس النظام، بشار الأسد، أصدر القانون رقم 10، في 2 من نيسان الماضي، وينص على "إحداث منطقة تنظيمية أو أكثر ضمن المخطط التنظيمي العام للوحدات الإدارية"،
ويلزم القانون مالكي المنازل بتقديم ما يثبت ملكيتهم للعقارات في غضون 30 يوماً، وإلا فإنهم سيخسرون ملكية هذه العقارات وتصادرها الدولة، ويحق لها تمليكها لمن تراه مناسباً.
المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

النظام يكرر مسرحية "دوما" في بلدة كفربطنا ويعلن الإفراج عن 32 معتقلا

بوتين للأمريكان: إذا رحل الأسد من سيحل محله؟

"قسد" تداهم المعابر النهرية في الشحيل شرق دير الزور

"خارجية النظام" تتسلم أوراق الرئيس الجديد للصليب الأحمر في دمشق

"الائتلاف" يعلق على تخفيض "برنامج الأغذية العالمي" مساعدات السوريين في الأردن

شهداء وجرحى بقصف مكثف للنظام وروسيا على إدلب