غوتيريش: يجب وقف الحروب في العالم فورا ولنتفرغ لكورونا - It's Over 9000!

غوتيريش: يجب وقف الحروب في العالم فورا ولنتفرغ لكورونا

بلدي نيوز 

دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، مساء أمس الاثنين، إلى وقف فوري للصراعات المسلحة في جميع أنحاء العالم ومنها سوريا، والعمل على إنشاء ممرات للمساعدات المنقذة للحياة، لمواجهة فيروس كورونا. 

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده غوتيريش عبر دائرة تليفزيونية مغلقة مع الصحفيين، بمقر الأمم المتحدة في نيويورك.

وقال غوتيريش، إن "العالم يواجه الآن عدوا مشتركا فيروس كورونا الذي لا يبالي بالجنس أو العرق أو العقيدة ويهاجم الجميع بلا هوادة".

وأضاف "في غضون ذلك، يحتدم الصراع المسلح حول العالم، ويدفع أكثر الفئات ضعفا، النساء والأطفال وذوو الاحتياجات الخاصة والمهمشون والنازحون الثمن الأكبر، كما أنهم أكثر عرضة للمعاناة من الخسائر المدمرة لهذا الفيروس".

وتابع "دعونا لا ننسى أنه في البلدان التي مزقتها الحروب، انهارت الأنظمة الصحية وتضاعفت أعداد اللاجئين وغيرهم من النازحين، ولذلك فإن غضب الفيروس يوضح حماقة الحروب".

وأردف "لهذا السبب، أدعو اليوم إلى وقف فوري لإطلاق النار في جميع أنحاء العالم، لقد حان الوقت لوضع حد للنزاع المسلح والتركيز معا على القتال الحقيقي في حياتنا".

وكان وزير الصحة في الحكومة السورية المؤقتة، من خطر تفشي فيروس "كورونا" في الشمال السوري خاصة بعد عمليات النزوح الجماعي التي جرت خلال الأشهر الماضية نتيجة العمليات العسكرية التي نفذتها روسيا ونظام الأسد.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية، الاثنين الماضي إنها ستبدأ خلال الأسبوع الحالي إجراء فحوصات واختبارات للكشف عن فيروس "الكورونا " في الشمال السوري المحرر الذي تسيطر عليه الفصائل الثورية. 

وأودى فيروس كورونا المستجد بحياة 16558   ألف شخص حول العالم وتجاوز عدد الإصابات 381 ألفا حتى صباح اليوم، كما أظهرت البيانات أن عدد المتعافين تجاوز المئة ألف.

مقالات ذات صلة

في زمن كورونا.. تعرف إلى أنواع الكمامات الطبية وخصائصها

النظام يلجأ لسياسة الإنكار: تقرير منظمة حظر السلاح الكيماوي "مفبرك"

الخارجية التركية تؤكد على محاسبة النظام على الهجمات الكيماوية

الصحة العالمية: مرحلة خطر كورونا في سوريا قد تمتد لعدة أشهر

رسميا.. هذه حصة الأسر السورية من الخبز ودعوات صريحة لرفع الدعم

صحيفة موالية: تكاليف المعيشة في دمشق ارتفعت إلى 430 ألف ل.س شهريا