مخلفات الحرب تقتل المزيد من المدنيين بإدلب والنظام يصعد في درعا - It's Over 9000!

مخلفات الحرب تقتل المزيد من المدنيين بإدلب والنظام يصعد في درعا

بلدي نيوز - (التقرير اليومي) 

لقي ثلاثة أطفال مصرعهم بانفجار مجهول بريف إدلب وأصيب آخرون، اليوم الخميس، فيما اندلعت مواجهات مسلحة بين قوات والنظام ومدنيين بدرعا على خلفية اعتقالات نفذها النظام.

في إدلب، قتل ثلاثة أطفال وأصيب آخرون بجروح خطيرة، إثر انفجار مجهول أمام منزلهم في ريف إدلب الشمالي الغربي.

وقال مراسل بلدي نيوز في ريف إدلب، إن جسما غريبا يعتقد أنه عبوة ناسفة أو قنبلة انفجرت بمجموعة من الأطفال في قرية "العلاني" قرب مدينة سلقين في ريف إدلب الغربي.

وأوضح مراسلنا، أن الانفجار تسبب بمقتل ثلاثة من الأطفال وأصاب اثنين آخرين بجروح خطيرة، عملت فرق الدفاع المدني على انتشالهم وإسعاف المصابين إلى أقرب نقطة طبية وتفقد المكان.

في السياق، أصيب ثلاثة مدنيين بجروح جراء انفجار لغم بهم أثناء جني محصول التين في بلدة البارة بجبل الزاوية جنوب إدلب.

وأفاد مراسل بلدي نيوز، أن لغما أرضيا انفجر بعمال مدنيين يعملون في جني محاصيل الأشجار المثمرة في جبل الزاوية جنوب إدلب، ما أدى لإصابة ثلاثة منهم بجروح.

وأضاف، أن قوات النظام تستمر بقصف مناطق جبل الزاوية والريف الجنوبي وتعتمد بشكل دائم تسير طائرات استطلاع، وتستهدف المدنيين الذين يسعون لجني محاصيلهم الزراعية في مناطق جبل الزاوية وخاصة المتاخمة لمناطق سيطرة النظام.

في المنطقة الشرقية، قتل عنصران من قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، في محافظتي الحسكة ودير الزور شرقي سوريا.

وقالت مصادر محلية، إن لغما أرضيا من مخلفات "قسد" كانت زرعته في وقت سابق انفجر بعنصر يتبع لها في محيط بلدة تل تمر بريف الحسكة الشمالي، ما أدى لمقتله على الفور.

وأضافت المصادر، أن عنصرا آخر قتل برصاص مجهولين في بلدة البصيرة بريف دير الزور الشرقي.

في الأثناء، جرح عدد من المدنيين بانفجار سيارة مفخخة، صباح اليوم بمدخل ناحية سلوك شمال محافظة الرقة.

ورجحت مصادر محلية لمراسل بلدي نيوز أن يكون وراء الانفجار عناصر تتبع لقوات سوريا الديمقراطية "قسد"، وذلك بسبب استهدافها المباشر للمناطق المسيطر عليها من قبل "الجيش الوطني".

جنوبا في درعا، وقعت اشتباكات بالأسلحة الرشاشة، صباح اليوم بين قوات النظام والميليشيات المساندة له، وأهالي قرية "أم ولد" شرق درعا مما أدى إلى وقوع قتلى وجرحى.

وقالت مصادر محلية، إن الاشتباكات وقعت بين الطرفين على خلفية اعتقال دورية مشتركة لفرع الأمن العسكري والمخابرات الجوية لـ "إبراهيم تركي الرفاعي" وشقيقه "صلاح الرفاعي" والشاب "محمد رضوان".

وأضافت المصادر، أن شخصين على الأقل قتلا بالإضافة إلى إصابة آخرين بجروح جراء الاشتباكات في قرية "أم ولد" شرق درعا.

مقالات ذات صلة

"قسد" تفصل عشرات المعلمين في الرقة رفضوا التجنيد الإجباري

قراءة باتصال "أردوغان" و"بوتين".. الدوافع والنتائج

لغم يودي بحياة مدير فرعي لدى النظام في دير الزور

"انفجار" يودي بحياة شخصين في دير الزور

ضحايا مدنيون بقصف النظام غرب إدلب وغارات إسرائيلية على محيط مدينة دمشق

بينها صواريخ أرض - أرض.. تعزيزات للنظام وميليشيات إيران إلى خطوط التماس مع "الجيش الوطني"