النظام يطالب بإزالة الألغام من سوريا - It's Over 9000!

النظام يطالب بإزالة الألغام من سوريا

بلدي نيوز  

طالب مندوب نظام الأسد الدائم لدى مكتب الأمم المتحدة في جنيف، حسام الدين آلا، اليوم السبت، بدعم جهود ما وصفه "تطهير الأراضي السورية من الألغام".

وأوضح في تصريحات نقلتها "روسيا اليوم"، أن جهود إزالة الألغام تستوجب توفير دعم دولي جدي بالتنسيق مع حكومة الأسد وتوفير الموارد المالية والتقنية بحسن نية وبعيدا عن الشروط السياسية والانتقائية.

واستعرض مندوب الأسد، مزاعم حيال "الجهود التي تبذلها حكومة النظام السوري"، وخطة العمل التي وضعتها بالتعاون مع خدمة الأمم المتحدة لإزالة الألغام "أونماس"، والتي تشمل نشر الوعي والتثقيف بمخاطر الألغام والانتقال بعدها إلى تطهير المناطق وتقديم المساعدة لضحايا الألغام.

واعتبر المندوب أن الوجود الأجنبي على أجزاء من الأراضي السورية واستخدام ما وصفهم "المجموعات الإرهابية المسلحة" للألغام والعبوات الناسفة المرتجلة في تلك المناطق والاحتلال الإسرائيلي للجولان السوري يعرقل تحديد كل المناطق الملوثة بالألغام وتطهيرها.

يأتي ذلك عقب أيام من تحذير الجيش الإسرائيلي، لقوات النظام السوري بالمساس بـ"السيادة الإسرائيلية" في منطقة الجولان السوري المحتل، عقب عثور الجيش الاسرائيلي على حقل للعبوات الناسفة في الجولان السوري، محمّلاً النظام المسؤولية عن أي عمل تخريبي ينطلق من أراضيه.

وقال بيان الجيش الإسرائيلي حينها، إن قوات الهندسة فككت العبوات الناسفة بالقرب من المنطقة.

ويرى مراقبون، أن تصريحات النظام السوري بإزالة الألغام، تأتي في إطار إخلاء مسؤوليتها عن الألغام التي تم اكتشافها من قبل إسرائيل قرب الجولان، وقصف الأخيرة مناطق متفرقة لنظام الأسد وإيران ردّا على تلك الانتهاكات.

وقصفت الطائرات الإسرائيلية قبل أيام مواقع ميليشيات إيران والنظام السوري في العاصمة السورية دمشق، وسقط على إثرها عدد من القتلى والجرحى.

مقالات ذات صلة

الجلسة الأولى من اجتماعات اللجنة الدستورية السورية تختتم في جنيف

بدء الجولة الرابعة من مفاوضات اللجنة الدستورية السورية في جنيف

اجتماعات اللجنة الدستورية ستعقد غدا في جنيف.. ماذا قال بيدرسون؟

"الأمم المتحدة": حوالي 10 مليون سوري سيواجهون شبح المجاعة هذا الشتاء

مسؤول إيراني: ندعم جهود الأمم المتحدة في مساعدة سوريا

الخارجية الإيرانية تعلق على اجتماعات اللجنة الدستورية المقررة في جنيف